عرض تلفزيوني

هل كان الوصول إلى جمهور الاستوديو صعبًا لعشاق نظرية الانفجار الكبير؟